المبادرة السورية لحرية القائد عبدالله اوجلان

حامد الفرج: العزلة على القائد أساس جميع المشاكل في المنطقة

228

عدّ شيخ عشيرة الولدة حامد الفرج، العزلة التي تفرضها الدولة التركية المحتلة على القائد عبد الله أوجلان سبباً لجميع مشاكل المنطقة، وندد بصمت القوى الدولية ووصفها بجريمة ضد الإنسانية.

 خبر  17 كانون الثاني 2023, الثلاثاء – 03:45 2023-01-17T03:45:00 الطبقة-سلام كيروان

تواصل الدولة التركية الفاشية فرض العزلة على القائد عبد الله أوجلان وسط صمت دولي. مؤخراً فرضت الدولة الفاشية حظراً جديداً على القائد مدته 3 أشهر بحجة العقوبات الانضباطية في إجراء يتعارض مع القوانين التركية ومواثيق حقوق الإنسان التي تمنح أي معتقل سياسي حق التواصل مع أسرته ومحاميه.

وفي هذا الصدد، قال شيخ قبيلة الولدة، الشيخ حامد الفرج، “نتيجة التآمر الدولي ضد القائد عبد الله أوجلان والتي تعتبر من القضايا الإنسانية الكبرى للشعوب التواقة للحرية مازالت دولة الاحتلال التركية تمارس أبشع أنواع التعذيب بحق القائد عبد الله أوجلان وتمنع محاميه وذويه من زيارته”.

وأضاف “وهذا يعتبر جريمة بحق الإنسانية”.

وأكد الفرج أن العزلة المفروضة على القائد “هي أساس لجميع المشاكل في المنطقة حيث تتعمد دولة الاحتلال التركي تشديد العزلة لمنع وحجب وصول أفكاره لعامة الشعوب التي تقوم بتطبيق فكره وفلسفته”.

وتابع الفرج “مهما فعلت دولة الاحتلال التركي ستبقى الشعوب سائرة على فكر وفلسفة القائد عبد الله أوجلان وتطبيق كافة أفكاره وفلسفته والتي تهدف الى أخوة الشعوب وإنهاء الظلم والاستبداد”.

وعن قرار حظر اللقاءات الأخير، قال الفرج “تستمر دولة الاحتلال التركي بسياستها اللاأخلاقية بحق القائد عبدالله أوجلان وقامت بإصدار قرار لتمديد العزلة على القائد 3أشهر أخرى ومنع محامية وذويه من زيارته، وهذا الأمر إن دل على شي يدل على استمرار الانتهاكات التركية بحق القائد عبدالله أوجلان”.

وحمل الفرج المسؤولية للمنظمات التي تدعي الإنسانية وتدافع عن حقوق الإنسان ومنظمة مناهضة التعذيب CPT، وأكد الفرج “سنمضي في مسيرة الحرية والكرامة ومتابعة الطريق الذي شقه القائد بفكره وفلسفته للوصول إلى مجتمع حر ديمقراطي أخلاقي”.

وناشد الفرج جميع الشعوب التواقة للحرية للنزول إلى الساحات والتكاتف حتى ينال القائد عبد الله أوجلان حريته الجسدية.

(خ)

ANHA