المبادرة السورية لحرية القائد عبدالله اوجلان

بيان إلى الرأي العام العالمي

97

بيان إلى الرأي العام العالمي

أصاب تركيا، فجر يوم الاثنين المصادف ل ١٩-٢-٢٠٢٤، زلزال بقوة (٤,٣ درجة)، وبحسب إدارة الكوارث والطوارئ التركية (آفاد)، فإنّ الزلزال قد وقع في البحر المتوسط، على خط بورصة – جزيرة إمرالي، على عمق (١١,٠٣)، مما نشر حالة هلع وخوف بين سكان المنطقة، وفي المناطق المجاورة لها.

وإيلاماً من شعوب شمال وشرق سورية ، بكافة مكوّناتها وطوائفها ، وقلقها على أوضاع القائد أوجلان ، التي باتت طي الكتمان من قبل الدولة التركيّة منذ أكثر من ثلاث سنوات ، ونتيجةً للظروف الطارئة التي حدثت بسبب الزلازل المتكررة في تركيا ، ولاسيما على خط بورصة – إمرالي ، إضافةً إلى الظروف المناخيّة القاسية التي تتسم بها جزيرة إمرالي ، والتي تزيد بوقعها على الوضع الصحي للقائد أوجلان ، الذي تجاوز سن السبعين بخمس سنوات ، نجدد مطالبة الدولة التركيّة بتغيير مكان إقامته ، إلى مكان آمن ومستقرّ ، كما نحمّلها ، وضمناً وزارة العدل ،  مسؤولية أمن وسلامة القائد أوجلان .

وإيماناّ من الشعب الكردستاني، وكافة شعوب العالم، بأهمية مكانة القائد أوجلان، وبريادة دوره وتأثيره في تحقيق السلام والديمقراطية في منطقة الشرق الأوسط، انطلقت حملة عالمية، مطالبةً بحتمية تحقيق حريته الجسديّة، وبالحل السلمي للقضية الكردية، وشارك مئات الآلاف بالمسيرات والمظاهرات في (١٥ شباط)، تنديداً بالمؤامرة الدوليّة ضد القائد آبو.

وتيمّناً بأهمية دور المنظمات العالميّة والأوروبيّة الحقوقية والصحية، نطالبها القيام بهذا الدور الفعّال، وفي إلزام تركيا بتغيير مكان إقامة القائد أوجلان، وإنهاء العزلة المفروضة عليه، وتحقيق حريته الجسديّة.

          المبادرة السوريّة لحرية القائد عبد الله أوجلان

           قامشلو في   21-٢-٢٠٢٤